فك السحر

فك السحر

فك السحر

عندما نتكلم عن فك السحر فإننا نتكلم عن واحد من الخدمات الإنسانية الراقية، عندما نتكلم عن فك السحر فنحن نتكلم أيضا عن تخليص البشر من الكثير من الآلام، نتكلم عن حياة سعيدة بعد أن كدرها أعمال العابثين والسحرة. لا يخفى على كل عاقل مدى تأثير السحر على قدرات الإنسان الجسدية والنفسية والفكرية، ولا يمكن لأي عاقل أو صاحب قلب أن يشك بوجود السحر وشدة تأثيره، وإن فك السحر هو تخليص وتحرير لقدرات الإنسان النفسية والفكرية مجددا من أسر السحر الخبيث. وفي هذه المقالة سنتناول موضوع فك السحر وسأخصص هذه البحث للحديث عن فك السحر الأسود، ولعلنا في مقالة ثانية سنتكلم عن فك السحر المأكول وفك السحر المشروب وفك السحر المدفون بإذن الله. فك السحر الأسود السفلي قبل أن نبدأ بالكلام عن طريقة فك السحر الأسود، سنورد مقدمة مختصرة عن تعريف السحر الأسود، وطريقة عمله من قبل الساحر، وماهي أعراض هذا السحر، ثم سنذكر ما يمكننا ذكره عن فك السحر الأسود وعلاجه.

ما هو السحر الأسود:

السحر الأسود هو أحد أكثر أنواع السحر ضررا على المسحور، لما يسبب له من الألم والدمار في الحياة. ويتطلب عمل السحر الأسود جزء من ملابس الشخص الذي سيتم استهدافه بالسحر وهو ما يطلق عليه الناس أو ما يسميه العام باسم (الأثر) و ينوب عن الاثر صورة الشخص المستهدف بالسحر، في الأحوال التي لا يمكن أو يتعذر الحصول على هذا الأثر من المسحور. يقوم الساحر باستخدام اسم الشخص المستهدف بالسحر واسم أمه واسم أبيه ليقوم بالسحر. أعراض السحر الأسود إن أهم الأعراض والعلامات التي تظهر على الشخص المستهدف بالسحر الأسود (المسحور) والذي سنقوم بفك السحر عنه، هو الدخول بحالة من الاكتئاب الغير مسبوق (الغير معتاد عند المسحور) إضافة لشعوره بالفراغ، ويصاب الشخص المستهدف بالسحر الأسود أيضا بالخمول، فيصبح المسحور كارها للناس، لا يرغب بمخالطتهم، أو الجلوس معهم، وتبدأ الكوابيس تراود الشخص المسحور، ثم تلازمه تلك الكوابيس حيث غالبا ما يشاهد الشخص المسحور بالسحر الأسود كوابيس فيها تعذيب بدني، أو صور لحيوانات مفترسة تطارده . خاصة عند تعرض الشخص ل سحر الارسال طريقة فك السحر عن الشخص المستهدف بالسحر الأسود حتى نتمكن من فك السحر الأسود لا بد لنا من استخراجه من خلال تحديد مكانه ونقوم بذلك من خلال الطريقة التقليدية في فك السحر الأسود وهي استخراجه كما علمنا رسول الله صل الله عليه وسلم وهنا يجب ان يعلم المسحور مكان وجود السحر وان تعذر ذلك نلجأ لفك السحر واستخراجه من خلال الكشف الروحاني في بعض الأحيان للقيام بفك السحر الأسود نقوم بالاستعانة بالأرواح لمعرفة مكانه واستخراجه إذا لم نستطع فك السحر الأسود وتحديد مكانه بالاستعانة بالأرواح فإننا نلجأ إلى فك السحر وجلبه بواسطة الجن. اما في حال تعذر علينا فك السحر الأسود واستخراجه بالطرق السابقة فإننا نقوم بنقل هذا السحر إلى نبتة ولا بد من التخلص من هذه النبتة عن طريق مختص. اما في حال تعذر علينا فك السحر بنقله للنبات فإننا نقوم بفك السحر عن طريق العلاج الروحاني، وفي هذا النوع من فك السحر نقوم برصد برج المصاب بالسحر وكوكبه ويوميه ونعمل على استخدام أنواع معينة من البخور التي تشكل حجر الاساس بعملية فك السحر ويستمر العلاج لمدة سبعة أيام يتم فيها تنجيم العمل بشكل يومي للتخلص من جميع الاعمال والاسحار يمكنك الاطلاع على موضوعنا علاج السحر

أعمال ضرورية بعد فك السحر عن المسحور..

بعد فك السحر عن الشخص المسحور فإن من أهم ما يجب علينا القيام به، هو عمل تحصين للشخص المصاب بالسحر، وهذا التحصين يعتبر أمر هام جدا بعد فك السحر لأنه سيمنع السحر عن المصاب . وللإيضاح فان هناك العديد من طرق التحصين فمنها ما يتم على معادن ثمينة او على احجار كريمة وأخرى يتم على رق غزال او بعض مواد الحيوانات تبعا للتحصين المطلوب عمله إن أغلب من يقوم بالسحر الأسود، أو من يستعين بساحر للقيام بسحر أسود، إنما يقصد بذلك الحصول على غاية محددة لهذا السحر، لكن مع الأسف، فإن السحر الأسود بعد أن يحقق الغاية والهدف الذي عمل من اجله ، فإنه لا يزول عن الشخص المستهدف بهذا السحر، بل يبدأ هذا السحر بإحداث الأثار السلبية على المسحور، وتزداد هذه الأثار تدريجيا وتتطور لتصل بالمسحور الى حالة عدم فك السحر عنه أي إلى حالة لا يمكن الرجوع عنها، حيث يصبح علاج الشخص المسحور أمر مستحيل، وتصبح حالته ميؤوس منها، ولا يمكن فك السحر عنه ولهذا فمن الضروري أن يتنبه الشخص بشكل جيد، وأن يراقب نفسه، وأن يكون مدركًا للمخاطر التي قد يتعرض لها إن أهمل نفسه او استهان ب هذا النوع من السحر، ان فك السحر عاجلا يعتبر امر جيد للمريض ، ويجب على كل شخص يلاحظ أي تغيير غير طبيعي في احواله او يشك بأنه تعرض لمثل هذا النوع من السحر ألا يتردد في إجراء الكشف الروحاني عند خبير، وفي حال كان مصاب بالسحر، فعليه الإسراع ب فك السحر عنه